ترسيخ مستقبل أفضل بتقنيات جديدة وابتكارات ملهمة :OPPO INNO DAY 2022

78
نظّمت OPPO، يوم الأربعاء 14 ديسمبر 2022، حدثها التكنولوجيّ السّنوي INNO DAY في بثّ مباشر عبر الانترنيت تحت شعار  »تعزيز مستقبل أفضل ». وأظهر الحدث عزم OPPO على إثراء مبادراتها الذكيّة الأربعة : التّرفيه الذكيّ – الإنتاجيّة الذكيّة – الصحّة الذكيّة – التعلّم الذكيّ وتقديم المزيد من الابتكارات لمنتوجاتها وبناء مستقبل شامل وأكثر إيجابية للجميع. 
استمتع بحياة أكثر ذكاء مع OHealth H1 و MariSilicon Y و  Air Glass 2
كجزء من مبادراتها الذكية الأربعة، خصّصت OPPO موارد كبيرة واستثمرت في تطوير تقنية الصحّة الذكية. فبعد إنشاء OPPO Health Lab سنة 2021 الذي يهدف إلى تطوير مناهج استباقية لمساعدة المستخدمين على تبني أنماط حياة صحيّة، أنشأت OPPO هذه السّنة 2022 علامتها التّجارية الفرعيّة في مجال الصحّة الذكيّة OHealth.
في حدث INNO DAY 2022 كشفت OPPO عن أوّل منتوج لعلامتها الفرعيّة الجديدة وهو جهاز مراقبة صحّة الأسرةOHealth H1 . ويوفّر هذا الأخير ستّ وظائف لمراقبة البيانات الصحيّة مخصّصة للاستخدام العائلي، بما في ذلك قياس الأكسجين في الدم، وتخطيط القلب، ومراقبة القلب والرئة، وتحديد دقّات القلب، وقياس درجة حرارة الجسم ومتابعة النوم. وبفضل مستشعرات عالية الدقة وخوارزميات الصحة الحديثة، سيساعد جهاز OHealth H1 المستخدمين على رعاية صحّة الأسرة بأكملها بشكل أفضل. وعلى عكس التصاميم الصناعيّة للمعدّات الطبيّة التقليديّة، فإنّ الجهاز يعتبر خفيف الوزن للغاية إذ يزن 95غ فقط ويتميز بحواف مستديرة الشّكل وتصميم بيضاوي. وهذا يجعل من السهل على المستخدمين حمله أثناء التنقل، ممّا يساعدهم على مراقبة منتظمة للصحّة خلال حياتهم اليومية.
يمهّد OHealth H1 الطريق لرغبة OPPO في استخدام التكنولوجيا لرعاية صحيّة أفضل وتقديم حلول ذكيّة ومهنيّة ومريحة للمستخدمين والمستشفيات والعيادات الخاصّة.

وبعد سنة من انتاجها لأوّل وحدة معالجة مطوّرة ذاتيّا NPU (Neural Processing Unit) بشريحة MariSilicon X، كشفت OPPO في حدثها التكنولوجي السنوي  INNO DAY 2022عن الشريحة الجديدة الثانية MariSilicon Y بتقنية معالجة متقدّمة للغاية N6RF.
تقدم MariSilicon Y حزمة Bluetooth Pro جديدة تماما ومطوّرة ذاتيا تزيد من عرض النّطاق التردّدي للبلوتوث بنسبة 50٪ مقارنة بأعلى أداء لشبكات Bluetooth SoCs في السوق. وهي تمكّن من نقل صوت عالي الوضوح بتقنية البلوتوث لأوّل مرة على الإطلاق، ممّا يمنح المستخدمين كل الإمكانيات ومزايا الاتّصال اللاسلكي بنفس جودة الصوت مثل الاتّصال السّلكي، مع فتح إمكانيات جديدة لتجارب الصوت الفضائي.  بفضل MariSilicon Y، يمكن للمستخدمين الاستمتاع بجودة صوت رقمية مثالية من خلال سمّاعات الرأس اللاسلكية التي تشتغل بالبلوتوث.
كما قدّمت OPPO أحدث منتوجاتها للنظارات بالواقع المعزّز OPPO Air Glass 2. وهو جهاز يزن حوالي 38غ فقط ويتميّز بتصميم فائق الخفة وقوي ويحتوي على أوّل عدسة- دليل موجي SRG من مادة صمغية في العالم. ستدعّم هذه العدسات تصحيح الرؤية وتحسين الخصوصيّة مما يجعلها شبيهة في شكلها للنظّارات العادية. يمكّن جهاز OPPO Air Glass 2 من إجراء مكالمات هاتفية والترجمة في الوقت الفعليّ والتنقل المستند إلى الموقع وتحويل الصوت إلى نصّ بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من ضعف السمع مع عدة وظائف ذكيّة أخرى. وتشهد هذه النظارات الذكية الجديدة على الإمكانيات الجديدة للتفاعل بين الإنسان والآلة وهي ثمرة استكشافات OPPO التكنولوجية. 
مستقبل أفضل من خلال الابتكار الأمثل
 صرّح بيت لاو، نائب الرّئيس الأوّل ومدير المنتوج لدى OPPO: « تواجه الصناعة التكنولوجية حاليّا عدّة تحدّيات، ونحن نعتقد أن السّبيل الوحيد للمضي قدما هو مواصلة الابتكار وفتح آفاق جديدة ». وأضاف: « تبعا لشعارنا « الإلهام نحو المستقبل »، ستواصل OPPO تقديم منتوجات وتقنيات متميّزة للمستخدمين تمكّن الجميع من العيش بذكاء وأريحيّة. كما سنعمل أيضا مع المزيد من الشّركاء لتوفير مستقبل أفضل من خلال الابتكار الأمثل وخلق المزيد من الاحتمالات في التّجارب المتّصلة الذكيّة ».  
على مرّ السّنين، واصلت OPPO تطوير منظومتها التكنولوجية من خلال توحيد الجهود مع الشّركاء العالميّين لإنشاء مجتمع مفتوح وشامل ومزدهر. وقام أكثر من 300.000 مطوّر و 700.000 مبتكر بتوزيع منتوجاتهم وخدماتهم عبر منصّات OPPO المفتوحة. كما قامت OPPO أيضا بتعزيز التواصل ودعم المطوّرين والمبرمجين العالمييّن من خلال OPPO ColorOS Hackathon.

محمد خليل

Facebook Comments
pub-6071570422139658